آخر المواضيع

أهــــــلا وسهـــــــلا بالجميع
حللتم أهلا ونزلتم سهلا

أتمنى من الله ثم منكم أن تكون الزياره مستمره وألا تنقطع ، فبتواصلكم المستمر معي ، ستستمر هذه الحكايه باذن الله ...




بحث

الاثنين، 5 أغسطس، 2013

FEMEN - ظاهرة التعري كنوع من وسائل الاحتجاجات


FEMEN

لاحظت قبل شهر تقريبا تركيز وسائل الإعلام الغربيه [ بعضها ناطق بالعربيه ] على ظاهرة التعري كنوع من وسائل الاحتجاجات ، حيث بدأ الحديث عن مجموعه من النساء الروسيات التي كونت جماعه أو حركه سميت [ فيمن ] تقوم فيها النسوه بالتعري في الشوارع و حتى الكنائس في مجتمع محافظ كروسيا و بحجة الاحتجاج و لفت الانتباه !
ثم بدأ التركيز على الفتاه التونسيه التي تعرت في تونس

ثم فلسطين و أعتقد مصر أيضا . .

تأكدت عندها بإن هذا ليس أمرا عفويا و لا طبيعيا ،بل هو أمر دبر بليل و تم التخطيط له منذ زمن ليس من أجل لفت الإنتباه و نصرة القضايا الحقوقيه و المطلبيه . .

بل من أجل نشر ثقافة التعري و الانحلال و الجنس في تلك المجتمعات المحافظه بحيث يتقبلها الناس و تصبح طبيعيه و مقبوله ، و ما هذه الخطوات إلا تمهيد لكل ذلك و أكثر . .

أيامها قلت لأحدهم قد نشاهد هذا قريبا عندنا في اليمن ، و كنت أنوي الكتابه عنه هنا و لكنني تكاسلت حتى نسيت . .

المهم ها قد وصلناها و تم الاعلان عن شي مشابه تماما
و لعلمكم جميعا فانه ما تم الاعلان عنها مسبقا الا من أجل جس النبض و حجم الغيره و المحافظه و التدين عند الشعب و الا فلن يتم ذلك

فهل سيسمح لهم شعبنا بهتك عرضه و الاخلال بشرفه و هدم قيمه و أخلاقه

هل سيسمح قبائلنا الشرفاء
و
هل سيسمح الإصلاح و الإسلاميون
الحكومه
و
حتى الغنم و البهائم ؟

لا أظن ذلك

إحذروا كل ما هو قااادم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق